الأحد، 18 ذو القعدة 1440هـ| 2019/07/21م
الساعة الان: (ت.م.م)
Menu
القائمة الرئيسية
القائمة الرئيسية

المكتب الإعــلامي
ولاية اليمن

التاريخ الهجري    11 من شوال 1440هـ رقم الإصدار: ح.ت.ي 1440 / 21
التاريخ الميلادي     الجمعة, 14 حزيران/يونيو 2019 م

 

 

بيان صحفي

 

ما الذي دعا الإمارات لدعوة معين عبد الملك لزيارتها؟

 

يوم الاثنين 2019/06/10م قام معين عبد الملك رئيس وزراء النظام الحاكم في اليمن "عدن" بزيارة رسمية إلى الإمارات تستغرق عدة أيام، تلبية لدعوة النظام الحاكم في الإمارات. وتعد هذه هي أول زيارة لمعين عبد الملك إلى أبو ظبي التي لم تستقبله بترحاب، كما بدأ باستقبال ريم الهاشمي وزيرة الدولة في الإمارات له، وتقف الرياض وراء تعيينه رئيسا للوزراء وانطلق منها إلى عدن في تشرين الأول/أكتوبر 2018م. فما هي أهداف الإمارات التي تريد تحقيقها من دعوة معين عبد الملك لزيارتها؟

 

يقف ملف حقوق الإنسان من حيث الأهمية في مقدمة الملفات التي تهم الإمارات، خصوصا بعد تشكيل لجنة مشتركة في عدن - منذ أيام سبقت زيارة معين عبد الملك لزيارة أبو ظبي - للتحقيق في انتهاكات حقوق الإنسان في مناطق مختلفة من جنوب اليمن، بناء على اتهامات مقدمة ضد الإمارات من منظمة حقوق الإنسان هيومن رايتس ووتش بإدارة شبكة سجون سرية في جنوب اليمن من خلال قوات الحزام الأمني المحلية، تمارس التعذيب في المعتقلات غير الرسمية، وغير الخاضعة لرئاسة الوزراء.

 

فإذا نظرنا إلى دور الإمارات في اليمن منذ دخولها عدن في آب/أغسطس 2015م فقد جاء على حساب إخراج الحوثيين من عدن، وتصفية الحراك الجنوبي الجناح الأمريكي في معقله بالمنصورة، واستبدال المجلس الأعلى للحراك الثوري الجنوبي الذي يرأسه حسن باعوم به، وملاحقته في حضرموت، ودعمها وتأسيسها للمجلس الانتقالي للحراك الجنوبي الذي يرأسه عيدروس الزبيدي، صاحب الزيارة إلى لندن والمتحدث أمام مجلس العموم البريطاني. ومزاحمة أعمال نظام آل سعود في جنوب اليمن، مما يعني تعطيل أعمال أمريكا في جنوب اليمن وتصفيتها، بعد أن تمكنت أمريكا من إدخال الحوثيين صنعاء، ودعمها الخارجي لهم.

 

سيظل اليمن كباقي بلاد المسلمين يتقاذفه اللاعبون في الصراع الدولي عليه أمريكا وبريطانيا، حتى يفيق أهلها وينجوا بأنفسهم بالنأي عن المتصارعين الدوليين، والعودة إلى الإسلام للعمل على إقامة دولة الخلافة الراشدة الثانية التي يعمل حزب التحرير - الرائد الذي لا يكذب أهله - لإقامتها.

 

قال تعالى: ﴿يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اسْتَجِيبُوا لِلَّهِ وَلِلرَّسُولِ إِذَا دَعَاكُمْ لِمَا يُحْيِيكُمْ

 

 

المكتب الإعلامي لحزب التحرير

في ولاية اليمن

 

المكتب الإعلامي لحزب التحرير
ولاية اليمن
عنوان المراسلة و عنوان الزيارة
تلفون: 735417068
http://www.hizb-ut-tahrir.info
E-Mail: [email protected]

1 تعليق

  • Mouna belhaj
    Mouna belhaj السبت، 15 حزيران/يونيو 2019م 23:33 تعليق

    اللهم اهد إخواننا في اليمن سبيل الرشاد وهيئ لهم النصر والتمكين

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة

البلاد الإسلامية

البلاد العربية

البلاد الغربية

روابط أخرى

من أقسام الموقع