الجمعة، 16 ربيع الثاني 1441هـ| 2019/12/13م
الساعة الان: (ت.م.م)
Menu
القائمة الرئيسية
القائمة الرئيسية
مع الحديث الشريف- احفظ الله يحفظك

بسم الله الرحمن الرحيم

 

 


مع الحديث الشريف - احفظ الله يحفظك

 


نحييكم جميعا أيها الأحبة في كل مكان، في حلقة جديدة من برنامجكم "مع الحديث الشريف" ونبدأ بخير تحية، فالسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.


جاء في تحفة الأحوذي، في شرح جامع الترمذي بتصرف في "كتاب صفة القيامة والرقائق والورع عن رسول الله صلى الله عليه وسلم" حدثنا أحمد بن محمد بن موسى أخبرنا عبد الله بن المبارك أخبرنا ليث بن سعد وابن لهيعة، عن قيس بن الحجاج عن ابن عباس قال: كنت خلف رسول الله صلى الله عليه وسلم يوما فقال: "يا غلام إني أعلمك كلمات احفظ الله يحفظك، احفظ الله تجده تجاهك، إذا سألت فاسأل الله وإذا استعنت فاستعن بالله، واعلم أن الأمة لو اجتمعت على أن ينفعوك بشيء لم ينفعوك إلا بشيء قد كتبه الله لك، ولو اجتمعوا على أن يضروك بشيء لم يضروك إلا بشيء قد كتبه الله عليك، رفعت الأقلام وجفت الصحف".


أيها المستمعون الكرام:


الخطاب لابن عباس، ولكل مسلم على هذه البسيطة آمن بالله وبرسوله، أيها المسلم: احفظ الله يحفظك، قاعدة يسطرها لنا رسولنا الكريم بمداد الوحي، قاعدة واضحة لا لبس فيها، تتعاضد مع آيات الله في القرآن الكريم، تتعاضد مع "إن تنصروا الله ينصركم" تتعاضد مع "إن الله لا يغير ما بقوم حتى يغيّروا ما بأنفسهم".


أيها المسلمون:


احفظوا الله في أقوالكم فلا تقولوا إلا خيرا، ولا تسكتوا عن حق، واحفظوه في أعمالكم فلا تفعلوا ما لا يرضي ربكم، وكثيرة جدا الأقوال التي علينا مراقبتها لنحفظها، وكثيرة جدا الأعمال والأفعال التي علينا ضبطها وفق ما يريد ربنا، ولكن رغم كثرتها يمكن القول أن الأخطاء المتعلقة بالحاكم والرعية هي الأخطر، إذ أن السكوت على حاكم لا يحكم بما أنزل الله فيه مهلكة للأمة، كيف تطلب الأمة من الله أن يحفظها منه وهي لم تحفظ نفسها وهي ترى بأم عينها دساتير الكفر تطبق عليها؟ كيف تطلب الأمة من الله أن يحفظها وهي لم تحفظ نفسها وهي ترى بأم عينها موالاة الحكام الذين يحكمونها لأعداء الله؟ بل كيف تطلب الأمة من الله أن يحفظها وهي لم تحفظ نفسها وهي ترى بأم عينها أطفال ونساء وشيوخ وشباب المسلمين في الشام وفي غيرها يذبحون ويغتصبون ويحرقون ويقهرون ويشردون وهي لم تقدم لهم أي مساعدة حقيقية على الإطلاق؟


أيها المسلمون:


ومن قبل ما فرطت الأمة بدولتها وبنظام حياتها وبكيانها، بخلافتها التي أسقطها الكافر المستعمر فرضيت وتابعت ولم تسأل، حتى قيض الله لهذه الأمة من يعمل لإعادتها، حتى قيض الله لهذه الأمة من يحفظ اللهَ فيحفظهُ اللهُ، ويحفظُ هذه الأمة الطاهرة النقية، لتبقى غرسا يافعا على مدى السنين والأيام.


اللهمَّ عاجلنا بخلافة راشدة على منهاج النبوة تلم فيها شعث المسلمين، ترفع عنهم ما هم فيه من البلاء، اللهمَّ أنرِ الأرض بنور وجهك الكريم. اللهمَّ آمين آمين.


أحبتنا الكرام، وإلى حين أن نلقاكم مع حديث نبوي آخر، نترككم في رعاية الله، والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.


كتبه للإذاعة: أبو مريم

وسائط

تعليقات الزوَّار

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة

عد إلى الأعلى

البلاد الإسلامية

البلاد العربية

البلاد الغربية

روابط أخرى

من أقسام الموقع