الأربعاء، 15 شعبان 1441هـ| 2020/04/08م
الساعة الان: (ت.م.م)
Menu
القائمة الرئيسية
القائمة الرئيسية
الحديث الشريف التناجي بين الناس

بسم الله الرحمن الرحيم

 
 

الحديث الشريف

التناجي بين الناس

 

 

 

نحييكم جميعا أيها الأحبة في كل مكان، في حلقة جديدة من برنامجكم "مع الحديث الشريف" ونبدأ بخير تحية، فالسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

 

حَدَّثَنِي مَالِكٌ عَنْ نَافِعٍ، عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ عُمَرَ، أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ: «إِذَا كَانَ ثَلَاثَةٌ فَلَا يَتَنَاجَى اثْنَانِ دُونَ وَاحِدٍ». (موطأ مالك 1816)

 

إن خير الكلام كلام الله تعالى، وخير الهدي هدي نبيه عليه الصلاة والسلام، محمد بن عبد الله، أما بعد:

 

إن هذا الحديث الشريف ينهى عن عادة سادت بين الناس وهي منتشرة في مجتمعاتنا، وهي استثناء شخص من الكلام لسبب أو لآخر، ألا وهي النجوى، التي توقع في الإثم، وتوقع في مشاكل لا يحمد عقباها.

 

إن قام أحدنا بالتهامس مع آخر أو آخرين مع عزل شخص واحد، فهنا يستطيع الشيطان أن يدخل بيننا فيوسوس في الصدور ويثير الأحقاد وسوء الظن، فجاء الإسلام ونهى عن ذلك. علينا قطع طريق الشيطان إلى نفوسنا، وبناء الثقة في أنفسنا تجاه بعضنا البعض.

 

هذا الحكم يقطع الطريق على الشيطان ويحافظ على النفوس، إن الإسلام ترويض للنفوس، وقطع للأحقاد وسبل الشيطان، فيحافظ على العلاقات بين الناس.

 

الله نسأل أن يعيننا على تطبيق الإسلام في كل صغيرة وكبيرة في حياتنا، وأن نكون من الملتزمين بشرعه، السالكين لطريق نبينا المصطفى والمستقيمين عليه، اللهم آمين.

 

أحبتنا الكرام، وإلى حين أن نلقاكم مع حديث نبوي آخر، نترككم في رعاية الله، والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

 

 

 

كتبه للإذاعة: د. ماهر صالح

آخر تعديل علىالإثنين, 24 شباط/فبراير 2020

وسائط

تعليقات الزوَّار

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة

عد إلى الأعلى

البلاد الإسلامية

البلاد العربية

البلاد الغربية

روابط أخرى

من أقسام الموقع