الجمعة، 18 ربيع الأول 1441هـ| 2019/11/15م
الساعة الان: (ت.م.م)
Menu
القائمة الرئيسية
القائمة الرئيسية
الجولة الإخبارية 2019/10/21م

بسم الله الرحمن الرحيم

 

 

الجولة الإخبارية

2019/10/21م

 

 

 

العناوين:

 

  • · حزب إيران في لبنان يحاول اختراق المحتجين اللبنانيين
  • · أردوغان يناقش مع بوتين انتشار القوات السورية في المنطقة الآمنة هذا الأسبوع
  • · البرلمان البريطاني يصوت لصالح تعديل يلزم الحكومة بتأجيل بريكست

التفاصيل:

 

حزب إيران في لبنان يحاول اختراق المحتجين اللبنانيين

 

نقلت صحيفة ذي إندبندنت عربية 2019/10/19 عن مصادر أمنية لبنانية أنها كشفت عن مشاركة ملموسة لمناصرين لحزب إيران في التظاهرات الاحتجاجية، حيث لاحظت قيام عناصر حزبية تملك خبرات ميدانية بلعب أدوار مشبوهة ضمن صفوف المتظاهرين، مشيرةً إلى أن هذه العناصر حاولت في أكثر من مناسبة تحويل التظاهرات الشعبية باتجاهات عدة لا يريدها المحتجون. فمنذ بداية التحركات صبيحة الجمعة دخلت في صفوف المتظاهرين في منطقة الحمرا مجموعات بدأت تطلق شعارات معادية للقطاع المصرفي وحاكم مصرف لبنان رياض سلامة وتدعو المتظاهرين إلى مهاجمة مبنى مصرف لبنان، ما استدعى انتباه المتظاهرين بخاصة بعد تدخل القوى الأمنية لحماية المصرف المركزي.

 

ثم أعلن حزب إيران في لبنان أنه يترك الحرية لقاعدته الشعبية للمشاركة في الاحتجاجات، وذلك حتى لا تظهر الاحتجاجات في مناطق سيطرته على أنها ضده وضد حلفائه، لكن زخم المظاهرات استمر ولم تجر الأمور وفق ما يشتهيه حزب إيران، وقالت الصحيفة "إذ استطاع معترضون فك طوق حزب الله ومهاجمة مراكز تابعة له ولحركة أمل، إضافة الى الهتافات التي نددت بشكل واضح بنصر الله ورئيس مجلس النواب نبيه بري"، وهذا يشير إلى شدة حنق المتظاهرين من سيرة حزب إيران على الكثير من السلطات في لبنان وكونه جزءاً من السلطة التي يطالب المتظاهرون بإسقاطها.

 

-------------

 

أردوغان يناقش مع بوتين انتشار القوات السورية في المنطقة الآمنة هذا الأسبوع

 

رويترز 2019/10/19 - قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان يوم السبت إنه سيناقش انتشار قوات الحكومة السورية في منطقة آمنة مزمع إقامتها في شمال سوريا خلال محادثات مع نظيره الروسي فلاديمير بوتين هذا الأسبوع لكنه حذر من أن أنقرة "ستنفذ خططها" ما لم يتم التوصل لحل، أي أنه يحذر من عدم نشر جيش المجرم بشار على طول الحدود السورية التركية.

 

واتفقت تركيا والولايات المتحدة يوم الخميس على وقف الهجوم العسكري التركي في شمال شرق سوريا لمدة خمسة أيام لحين انسحاب المقاتلين الأكراد من "المنطقة الآمنة"، والظاهر أن هذه الفترة من أجل تمكين انتشار الجيش السوري.

 

وسيزور أردوغان سوتشي لإجراء محادثات مع بوتين بشأن الخطوات التي يتعين اتخاذها. ومن باب الجعجعة والضحك على ذوق المعارضة السورية التي قاتلت مع تركيا من أجل تمكين جيش المجرم بشار من الانتشار وزيادة الرقعة التي يحتلها من سوريا، قال أردوغان إن تركيا "ستحطم رؤوس" المقاتلين الأكراد في شمال سوريا إذا لم ينسحبوا من المنطقة في غضون مهلة الخمسة أيام المحددة لهم.

 

--------------

 

البرلمان البريطاني يصوت لصالح تعديل يلزم الحكومة بتأجيل بريكست

 

وكالة الأناضول التركية 2019/10/19 صوت مجلس العموم البريطاني، السبت، لصالح تعديل تشريعي يُلزم حكومة لندن بطلب تأجيل خروج المملكة من الاتحاد حتى نهاية كانون الثاني/يناير 2020.

 

وذكرت هيئة الإذاعة البريطانية أن "البرلمان صوت بأغلبية 322 صوتا، مقابل 306 أصوات، لصالح تعديل تشريعي يفرض على حكومة رئيس الوزراء بوريس جونسون طلب تأجيل الخروج لنهاية كانون الثاني/يناير 2020، حتى إقرار اتفاق بريكست الجديد من مجلس العموم.

 

وكان من المفترض أن يصوّت البرلمان السبت على الاتفاق الجديد الذي توصل إليه بوريس جونسون مع الاتحاد الأوروبي، لكن بتمرير التعديل التشريعي، تأجّل التصويت على الاتفاق.

 

وأعد التعديل الذي أقرّه مجلس العموم النائب عن حزب المحافظين، أوليفر ليتوين الذي يقول إنه يهدف لضمان عدم تمكن بريطانيا من الخروج من الاتحاد دون اتفاق في الموعد المحدد 31 تشرين الأول/أكتوبر الجاري.

 

وهكذا يتعين على جونسون طلب تأجيل بريكست لأن البرلمان أقر في وقت سابق قانونا يلزمه على فعل ذلك ما لم يتم تمرير اتفاق بريكست بحلول 19 تشرين الأول/أكتوبر الجاري.

 

وبهذا فإن بريطانيا وعند كل محطة من محطات بريكست تريد أن تشغل أوروبا والعالم بنفسها وبمسألة خروجها من الاتحاد الأوروبي من باب إظهار أهميتها وضرورة أن ينشغل العالم بها، ويبدو أن الساعة التي ستظهر فيها أوروبا مللها ونقمتها من بريطانيا قد دنت، فقد ساء كثيراً من السياسيين في أوروبا هذه المحطات المتناقضة في لندن.

آخر تعديل علىالأحد, 20 تشرين الأول/أكتوبر 2019

وسائط

تعليقات الزوَّار

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة

عد إلى الأعلى

البلاد الإسلامية

البلاد العربية

البلاد الغربية

روابط أخرى

من أقسام الموقع