الجمعة، 06 ربيع الأول 1442هـ| 2020/10/23م
الساعة الان: (ت.م.م)
Menu
القائمة الرئيسية
القائمة الرئيسية

المكتب الإعــلامي
ولاية السودان

التاريخ الهجري    27 من صـفر الخير 1442هـ رقم الإصدار: ح/ت/س/ 1442 /20
التاريخ الميلادي     الأربعاء, 14 تشرين الأول/أكتوبر 2020 م

خبر صحفي


حزب التحرير/ ولاية السودان
ينفذ وقفة احتجاجية أمام مجلس الوزراء بالخرطوم

 


أمام حشد جماهيري كبير، نفذ حزب التحرير/ ولاية السودان وقفة احتجاجية أمام مجلس الوزراء بالخرطوم وذلك ظهر اليوم الأربعاء 2020/10/14م، وكانت الوقفة بعنوان: (روشتة الصندوق تصنع الفقر وتقتل الفقراء، ولا ينفذها إلا العملاء)، رفع خلالها شباب الحزب (بوسترات ولافتات) كتب عليها:


1- نرفض حكومة عملاء صندوق النقد الدولي.


2- الحكومة العلمانية بوجهيها المدني والعسكري حكومة جباية.


3- الخلافة على منهاج النبوة وحدها دولة الرعاية.


4- الحكومة بسياساتها الفاشلة أضعفت الجنيه وتريد من الفقراء أن يدفعوا فرق السعر!!


5- رفع الدعم سحق للفقراء ومصلحة للأعداء وهو يعني أن لدينا حكومة عميلة.


6- من رعاية الشؤون الواجبة على الدولة جلب السلع وتمليكها لرعاياها مهما كلف ذلك من ثمن.


7- البترول من الملكيات العامة وليس ملكاً للدولة.


8- الملكيات العامة حق لرعايا الدولة بتكلفة إيصالها لهم.

 

9- القاسم المشترك بين حكومة حمدوك والنظام البائد هو: (تطبيق الرأسمالية - روشتة الصندوق - سياسة الصدمة).


10- أنظمة الإسلام تطبقها الخلافة وهي الطريقة الوحيدة للتغيير الحقيقي.


11- تطبيق سياسة التحرير عمالة للغرب الكافر المستعمر.


12- الحكومة الانتقالية ماضية في صناعة الفقر وقتل الفقراء.


13- آفة الحكومات الوطنية هو الجمع بين العمالتين الفكرية والسياسية.


14- ما فعلته الحكومة الانتقالية باقتصاد البلاد وعملتها يرقى إلى جريمة الخيانة العظمى.


15- بإغلائها للأسعار الحكومة تُحمّل الفقراء فاتورة فشلها.


وقد تفاعل جمهور المارة مع الوقفة مكبرين ومهللين، في مشهد يسرّ المؤمنين، ويغيظ الكافرين وأذنابهم. وقد التقى مسئول برئاسة الوزراء بأمير الوقفة، الأستاذ/ عبد الله عبد الرحمن - عضو مجلس حزب التحرير/ ولاية السودان، وطلب منه تسليمهم مذكرة فقال له أمير الوقفة: (إن مذكرتنا هي النشرة التي أصدرناها بعنوان: "يا عملاء البنك وصندوق النقد الدوليين كفانا غلاءً وفقراً وذلاً!!"). ثم سلمه ثلاث نسخ منها، فقال المسئول نعم لقد قرأناها من قبل. فقال له الأستاذ/ عبد الله إن مطلبنا هو إسقاط هذا النظام وإقامة الخلافة الراشدة على منهاج النبوة مكانها، حتى تنتهي هذه الأزمات ويرضى عنا رب الأرض والسماوات.

 


إبراهيم عثمان (أبو خليل)
الناطق الرسمي لحزب التحرير في ولاية السودان

 

المكتب الإعلامي لحزب التحرير
ولاية السودان
عنوان المراسلة و عنوان الزيارة
الخرطوم شرق- عمارة الوقف الطابق الأرضي -شارع 21 اكتوبر- غرب شارع المك نمر
تلفون: 0912240143- 0912377707
www.hizb-ut-tahrir.info
E-Mail: spokman_sd@dbzmail.com

تعليقات الزوَّار

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة

البلاد الإسلامية

البلاد العربية

البلاد الغربية

روابط أخرى

من أقسام الموقع