الثلاثاء، 17 محرّم 1446هـ| 2024/07/23م
الساعة الان: (ت.م.م)
Menu
القائمة الرئيسية
القائمة الرئيسية

وا أمتاه؛ صرخة يطلقها سجناء الرأي في أوزبيكستان! ﴿وَمَا نَقَمُوا۟ مِنْهُمْ إِلَّا أَن يُؤْمِنُوا۟ بِاللهِ الْعَزِيزِ الْحَمِيدِ﴾

  • نشر في سياسي
  • قيم الموضوع
    (1 تصويت)
  • قراءة: 56 مرات
في 4 تموز/يوليو من هذا العام، تم صدور أحكام على 23 سجيناً سياسياً سابقاً في طشقند. فقد حكم على 15 منهم بالسجن من 7 إلى 14 سنة وقضاء العقوبة في معتقل نظامي خاص. وحُكم على الباقين بإقامة جبرية لمدة تصل إلى 5 سنوات. الأحكام الصادرة بحق هؤلاء الشباب الخمسة عشر هي كما يلي: محمودوف ديلمورود، وتولاغانوف ميرذاهد، وأخونجانوف أميد لمدة 7 سنوات، ورحماتوف أنور، وميرزاحمدوف أوتابك، وعلى محمودوف عزيز، ونظاموف…
إقرأ المزيد...

رسالة ممن عرف ظلمات السجن زمن بن علي إلى المعتقلين الأبطال في سجون نظام ميرزياييف

  • نشر في سياسي
  • قيم الموضوع
    (0 أصوات)
  • قراءة: 89 مرات
إنّ الحرب على الإسلام وإن كانت تأخذ أشكالا متعددة ولكن عدُوّها واحد في كل مكان؛ عدو أصبح ظاهرا للعيان ولم يعد يخفي حقده وغيظه ويكيل بمكيالي الزور والبهتان للإسلام والمسلمين. ورغم المعاناة التي نعيشها لما يجرى لإخواننا في غزة وعربدة اليهود الذين طال شرهم كل شيء، يخرج علينا طاغية أوزبيكستان باعتقال شباب حزب التحرير وتهديدهم بأبشع الممارسات القمعية، والتهم هي نفسها التي اتهموا بها في عهد الهالك كريموف وسُجنوا بسببها…
إقرأ المزيد...

أوزبيكستان بين الماضي والحاضر وتاريخ أسود للنظام الحاكم

  • نشر في سياسي
  • قيم الموضوع
    (0 أصوات)
  • قراءة: 95 مرات
أوزبيكستان دولة غنيّة بالأصالة والعراقة والتاريخ المجيد والحضارة الزاخرة، تقع في قارة آسيا على مساحة 448 ألف كلم2، تعداد سكانها 35 مليون نسمة، يدين 97% منهم بدين الإسلام؛ فقد فُتحت في القرن الأول الهجري وكانت عاصمتها سمرقند التي تعتبر جوهرة في جبين بلاد المسلمين وياقوتة الإسلام وعاصمة القباب الزرقاء ومركزا حيويا على طول خط الحرير ما جعلها نقطة تجمع الحضارات ومركز العلوم والفنون ومنطلقا للإشعاع الثقافي والديني عبر العصور،
إقرأ المزيد...

أوزبيكستان جزء من أمة ترزح تحت الجراح وستنتصر وإن طال الزمان

  • نشر في سياسي
  • قيم الموضوع
    (0 أصوات)
  • قراءة: 80 مرات
تعد أوزبيكستان واحدة من دول وسط آسيا التي عاش أهلها لعقود تحت الاضطهاد الشيوعي، ثم عانوا لعقود بعد ذلك من حكم الطاغية كريموف حيث عانوا من الاضطهاد والتنكيل وفوق ذلك التعتيم الدولي الكبير على جرائم هذا الطاغية الهالك وتنكيله بالمسلمين هناك.
إقرأ المزيد...

أردوغان وحزب العدالة: 22 عاما خليط من الفشل والغفلة

  • نشر في سياسي
  • قيم الموضوع
    (0 أصوات)
  • قراءة: 168 مرات
يتعجب المرء من قدرة بعض البشر على التلون والتستر بثوب ثعبان، والكذب والاجتهاد بالكذب لخداع المسلمين والشعب التركي، والتضليل والمراوغة لدرجة عالية. ولعل أبرز ما يميز سنوات الحكم الـ٢٢ لحكم لحزب العدالة والتنمية وأردوغان هي الفشل الاقتصادي والسياسي والغفلة والخيانة. أعلم أن هذا سيثير حفيظة الكثيرين من أنصار ومحبي حزب العدالة وأردوغان، وأعلم أن من هؤلاء مخلصين كثراً ولكن للأسف ينظرون للقضايا السياسية بشيء من السطحية دون التعمق قليلا في…
إقرأ المزيد...

أوروبا ويمينياتها المتطرفة؛ وحش العنصرية الغربية يأكل ذيله!

  • نشر في سياسي
  • قيم الموضوع
    (1 تصويت)
  • قراءة: 85 مرات
كانت الفلسفة العلمانية منذ نشأتها موغلة في الطغيان، تفكيكية، عنصرية، أنانية، غير إنسانية، فقد ولدت دامية استئصالية تزعم فوقية معرفية دون إثباتها عقليا، تكره قسرا وتقهر استعماريا، فهي لا تحاجج ولا تقنع بل تضطهد وتتعسف، أسست للتفكيك والتمزق البشري عبر دولتها القومية والوطنية، وأصّلت لأنانية إنسانها الغربي وهوسه بنفسه على حساب الجماعة والمجتمع عبر زعم حرياتها الفردية، ثم أنتجت عنصريتها القاتلة عبر نظرية التطور الدارويني والتفوق العرقي لتصنيف البشر،
إقرأ المزيد...

حكومة أوزبيكستان تكثف حربها ضد الإسلام

  • نشر في سياسي
  • قيم الموضوع
    (0 أصوات)
  • قراءة: 87 مرات
كثفت الحكومة الأوزبيكية، المعروفة بنظامها الدكتاتوري واعتمادها على القوى السوداء الموروثة من النظام السوفييتي، كثفت حربها ضد الإسلام والمسلمين. فعلى سبيل المثال، صدر مرسوم بهدم أكثر من 400 مسجد وقاعة للصلاة أو تسليمها لأصحاب المشاريع بغرض تحويلها إلى مرافق إنتاجية، اعتباراً من 24 حزيران/يونيو 2024. وظهرت محاولات إغلاق المساجد والمدارس غير المسجلة هذه بعد أسبوع من اجتماع الرئيس الأوزبيكي ميرزياييف بشأن القضايا الدينية. وكان قد تم تنفيذ مثل هذه الأعمال…
إقرأ المزيد...

الهجرة ليست حدثا مكانيا فقط

  • نشر في سياسي
  • قيم الموضوع
    (0 أصوات)
  • قراءة: 154 مرات
لعل انتقال الرسول الكريم ﷺ من مكة إلى المدينة هو أعظم حدث في الإسلام بعد بعثة النبي ﷺ. فليس هناك حدث أعظم بعد بعثة النبي ﷺ برسالة الإسلام إلا الهجرة لأنها عنت تطبيق هذه الرسالة في دولة ونشرها عبر هذه الدولة بالدعوة والجهاد. فالهجرة مكنت دين الله في الأرض ووضعت حدا لحالة الضعف والهوان والذل الذي كان يعيشه المسلمون في مكة. فمن ذل إلى عز، ومن رعايا إلا حكام، ومن…
إقرأ المزيد...
الاشتراك في هذه خدمة RSS

البلاد الإسلامية

البلاد العربية

البلاد الغربية

روابط أخرى

من أقسام الموقع