الثلاثاء، 22 جمادى الثانية 1443هـ| 2022/01/25م
الساعة الان: (ت.م.م)
Menu
القائمة الرئيسية
القائمة الرئيسية

المكتب الإعــلامي
ولاية لبنان

التاريخ الهجري    26 من ربيع الثاني 1443هـ رقم الإصدار: 1443 / 02
التاريخ الميلادي     الأربعاء, 01 كانون الأول/ديسمبر 2021 م

 

نعي حامل دعوة

 

﴿مِّنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُم مَّن قَضَى نَحْبَهُ

وَمِنْهُم مَّن يَنتَظِرُ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلاً

 

 

ينعي حزب التحرير/ ولاية لبنان حامل الدعوة الحاج صالح تركي الحسن "أبو عبد الله"، الذي وافته المنية ليلة اليوم الأربعاء 26 من ربيع الآخر 1443هـ الموافق 2021/12/1م، عن عمرٍ ناهز 79 عاماً، قضى جُلها في حمل الدعوة لإقامة الخلافة على منهاج النبوة، ومات على ذلك.

 

لقد كان الحاج أبو عبد الله رغم كبر السن والمرض لا يتوانى للحظة عن حمل الدعوة، يجاري الشباب في الحركة والنشاط، بل يسابقهم؛ يشارك في كل فعاليةٍ للدعوة ولو كانت على مسافاتٍ بعيدةٍ، يغضب إن فاته أمرٌ من أمور حمل الدعوة، ويعتب على الشباب إن فوتوا عليه فرصة فيها بحجة كبر السن!

 

عرفه مخيم عين الحلوة في جنوب صيدا منافحاً عن الدعوة، جاهراً صادعاً بالحق، ناصحاً لإخوانه، صاحب رأي سياسي ودعوي، لا يفوت واجباً من الواجبات المجتمعية، وعينه على الخلافة، التي كان على قناعةٍ تامةٍ أنها هي التي تحرر البلاد والعباد من رجس الاحتلال والحكام.

 

رحم الله الحاج أبا عبد الله وأسكنه فسيح جناته، ونسأل الله تعالى الرحيم الكريم أن يُوسع مُدخله وينزله منزلاً مباركاً، وأن يهبه لسعة رحمته وصالح عمله، وأن يكتبه عنده ممن أسقط عنهم إثم القعود عن العمل لتحكيم شرع الله تعالى في أرضه وبين عباده.

 

إنَّ العين لتدمع، وإن القلب ليحزن، ولا نقول إلَّا ما يرضى ربنا، وإنا على فراقك يا حاج أبا عبد الله لمحزونون.

 

﴿إِنَّا للهِ وَإِنَّا إِلَيْهِ رَاجِعُونَ

 

 

المكتب الإعلامي لحزب التحرير

في ولاية لبنان

المكتب الإعلامي لحزب التحرير
ولاية لبنان
عنوان المراسلة و عنوان الزيارة
تلفون: +961 3 968 140
فاكس: +961 70 155148
E-Mail: tahrir.lebanon.2017@gmail.com

تعليقات الزوَّار

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة

البلاد الإسلامية

البلاد العربية

البلاد الغربية

روابط أخرى

من أقسام الموقع