الثلاثاء، 04 ذو القعدة 1442هـ| 2021/06/15م
الساعة الان: (ت.م.م)
Menu
القائمة الرئيسية
القائمة الرئيسية
نشرة أخبار الصباح ليوم الأحد من إذاعة حزب التحرير ولاية سوريا 2021/05/09م

بسم الله الرحمن الرحيم

 

 

نشرة أخبار الصباح ليوم الأحد من إذاعة حزب التحرير ولاية سوريا
2021/05/09م

 


العناوين:


• عربدة النظام يجب أن يقابلها مواقف رجال صادقين يكسرون الخطوط الحمراء بعيداً عن قادة مرتبطين امتهنوا سياسة الاستخذاء.
• كيان يهود يصعد إجرامه في القدس, وجامعة الخيانة العربية تكتفي بعقد اجتماع لرفع العتب, وأردوغان يجعجع دون طحن.
• أكثر من خمسين قتيلا وعشرات الجرحى في تفجير بالعاصمة الأفغانية, وتبادل الاتهامات بين الحكومة وطالبان.


التفاصيل:


شام/ ارتقت شهيدة وطفل وسقط عدد من الجرحى في صفوف المدنيين جراء قصف مدفعي لعصابات النظام على مدينة الأتارب بريف حلب الغربي، بالتزامن مع وقت الإفطار. وقال ناشطون إن العصابات المتمركزة في الفوج 46 غربي حلب، استهدفت الأحياء السكنية في مدينة الأتارب بقذائف المدفعية، ما أدى لاستشهاد امرأة وطفل وإصابة 6 أشخاص بجروح. وكانت العصابات استهدفت الجمعة، سيارة مدنية على أطراف مدينة الأتارب بصاروخ مضاد للدروع، ما أدى لاستشهاد مدني وإصابة اثنين آخرين. من جانبه أكد الأستاذ ناصر شيخ عبد الحي من أبناء مدينة الأتارب: أن عربدة نظام الإجرام يجب أن يقابلها مواقف رجال صادقين يكسرون الخطوط الحمراء بعيداً عن قادة مرتبطين امتهنوا سياسة الاستخذاء, وساءل عبد الحي منشور على معرفاته الرسمية: الصادقين المخلصين الذين لا يزال هدفهم إسقاط النظام وتخليص الناس من شروره: إلى متى السكوت عن إجرام قادتكم من تضييق على الناس، ومهادنة للنظام، وحراسة للدوريات، وشروع فعلي في خطوات الحل السياسي الأمريكي؟!, أما آن أوان صدعكم بالحق وتحرككم لكسر الخطوط الحمراء التي رسمها من يريد وأد الثورة وتضحيات الجهاد؟! إلى متى تقصف مدننا وقرانا وتسفك دماؤنا ويمزق أطفالنا أشلاء وأنتم تتفرجون؟! أما آن أوان انحيازكم لأمتكم بعيداً عن قادة فصائل رهنوا قرارهم للداعمين فضاعوا وأضاعوا؟! وختم عبد الحي منشوره بالقول: إنها أيام غربلة وتمايز ومفاصلة، فليختر كل واحد منا خندقه وموقعه وهدفه وفسطاطه، فمهما بلغ مكر المجرمين، فمكر الله بهم أكبر.. والله ولي الصادقين.


بلدي نيوز/ هز دوي انفجار عنيف وسط مدينة حلب الخاضعة لسيطرة النظام الأسدي، أمس. وقال موقع بلدي نيوز إن الانفجار ضرب منطقة "ساحة الرئيس" قرب منطقة باب جنين. ورجحت المصادر أن يكون الانفجار ناجم عن عبوة ناسفة زرعها مجهولون في المنطقة. بدورها، ذكرت وسائل إعلام موالية للنظام أن الانفجار ناجم عن سقوط قذيفة مجهولة المصدر، في حين ذكرت وكالة "سانا" أن الانفجار مصدره عبوة ناسفة، دون تسجيل إصابات بشرية.


شام/ شهد ريف السويداء الغربي وريف درعا الشرقي توترا متصاعدا على خلفية عودة عمليات الاختطاف المتبادلة إلى الواجهة خلال الساعات الماضية. وتناقل ناشطون على وسائل التواصل الاجتماعي آخر التطورات في المنطقة، والتي بدأت بقيام مسلحين من ريف درعا باختطاف أحد أبناء قرية سميع بريف السويداء، وأشارت مصادر إلى أن أقارب المخطوف استنفروا وردوا بخطف مدني من درعا، رغم أنه لا علاقة له بالحادثة، إذ كان ذاهباً إلى مشروع زراعي تملكه عائلته في المنطقة. وتسارعت الأحداث بعدما قام أقارب المختطف من ريف السويداء باختطاف أكثر من 10 أشخاص من ريف درعا الشرقي، بينهم فلاحون وعمال بناء، كانوا عابرين بالصدفة من المنطقة، للضغط من أجل الإفراج عن قريبهم.


الجزيرة/ أكدت مصادر فلسطينية إن اشتباكات اندلعت بين قوات الاحتلال والمصلين المعتكفين في الأقصى بمنطقة باب العامود وفي حي الشيخ جراح؛ ما أدى لوقوع إصابات واعتقالات، وذلك إثر منع الاحتلال وصول عدد من المصلين إلى الحرم القدسي، فيما استهدفت قوات الاحتلال المتظاهرين في الضفة الغربية وقطاع غزة. وفي وقت مبكر من فجر الأحد، أعلنت جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني أن عدد الإصابات ارتفع إلى 90 خلال مواجهات عنيفة في محيط القدس، وأن 14 مصابا نقلوا إلى المستشفيات. وتركزت المواجهات بين جنود الاحتلال وشبان فلسطينيين قرب الجدار الفاصل في قرية بدرس غربي رام الله، وقرب بلدة بيتا، وحاجز حوارة جنوبي نابلس، وحاجز الجلمة شمال شرقي جنين، وحاجز قلنديا العسكري شمال القدس. وعند منتصف الليل، لاحقت قوات الاحتلال شبانا فلسطينيين تجمعوا في حي الشيخ جراح، كما اقتحمت منزلا في الحي لجأ إليه بعض الشبان خلال عمليات كر وفر. كما أطلق جنود الاحتلال قنابل الغاز والصوت عند باب الساهرة وشارع صلاح الدين عند أسوار البلدة القديمة. وسبق أن أصيب العشرات بحالات اختناق بالغاز المدمع في قرية التوانة جنوب مدينة الخليل بالضفة الغربية، وذلك عقب اعتداء مستوطنين على منازل القرية وإطلاق الرصاص الحي نحوها. وشددت قوات الاحتلال مساء السبت من إجراءاتها الأمنية في مدينة القدس تزامنا مع توافد آلاف الفلسطينيين إلى المسجد الأقصى لإحياء ليلة القدر. وشهد باب العامود مواجهات أيضا، حيث اعتقلت قوات الاحتلال عددا من الفلسطينيين أثناء تفريقها للمحتجين. وشارك أكثر من 90 ألف فلسطيني في صلاة التراويح بالمسجد الأقصى رغم القيود المشددة التي فرضها الاحتلال في الأيام الماضية، فيما استهدفت قوات الاحتلال متظاهرين في الضفة الغربية وقطاع غزة. من جهة أخرى، قالت مصادر في غزة فجر الأحد إن مدفعية جيش الاحتلال استهدفت بقذيفتين مرصدا للمقاومة شرق دير البلح وسط قطاع غزة. كما ألقت قوات الاحتلال مساء السبت بالقنابل المدمعة على متظاهرين فلسطينيين قرب الشريط الحدودي شرقي قطاع غزة، الذين استجابوا لدعوات الاحتجاج على اعتداءات الاحتلال في القدس والمسجد الأقصى، ما أدى لإصابة عدد من المتظاهرين بحالات اختناق، وتم إسعافهم ميدانيا. في المقابل، قال بنيامين نتنياهو رئيس وزراء كيان يهود في تغريدة: إن كيانه يتصرف بمسؤولية من أجل تطبيق القانون وضمان النظام العام وحرية العبادة في الأماكن المقدسة، وفق تعبيره. في السياق, شهد وسم #المسجد_الأقصى_المبارك ووسم #انقذوا_حي_الشيخ_جراح تفاعلا واسعا طوال اليومين الماضيين, وتساءل النشطاء عن دور الحكومات العربية والجامعة العربية، متسائلين متى سيتفاعل أولئك المذكورون مع قيام قوات الاحتلال بتحويل المسجد الأقصى في العشر الأواخر من رمضان إلى ساحة حرب ضد أصحابه من الصائمين القائمين؟ مؤكدين أن الدماء التي تسيل في القدس والمسجد الأقصى وحي الشيخ جراح هي في "رقبة" الدول المطبعة.


الجزيرة/ تعقد جامعة الأنظمة العربية الخائنة اجتماع طارئ غدا الاثنين لبحث جرائم واعتداءات كيان يهود في مدينة القدس، والتي توالت الإدانات الفارغة من قبل الأنظمة العربية والإسلامية لها. وقال الأمين العام المساعد للجامعة العربية حسام زكي السبت إنه تقرر عقد دورة غير عادية لمجلس جامعة الدول العربية على مستوى المندوبين الدائمين يوم الاثنين المقبل "بمقر الأمانة العامة، بناء على طلب دولة فلسطين، وبرئاسة دولة قطر، الرئيس الحالي لمجلس الجامعة". من جانبه وكما عودنا على جعجعاته الفارغة دعا الرئيس التركي أردوغان العالم وفي مقدمته الدول الإسلامية للتحرك من أجل وقف اعتداءات كيان يهود على المقدسات والفلسطينيين في مدينة القدس. جاء ذلك في كلمة ألقاها الرئيس أردوغان بعد تناوله وجبة الإفطار، السبت، مع عدد من "أمهات ديار بكر"، بمدينة إسطنبول. وقال الرئيس التركي: "ندين بشدة الاعتداءات السافرة على المسجد الأقصى المتكررة كل عام في شهر رمضان". مضيفا: "القدس من شأن كل فرد يعيش في إسطنبول وديار بكر وبغداد والقاهرة وإسلام أباد وجاكرتا وكوالالمبور وباكو وسراييفو". وأكد أنّ بلاده اتخذت الخطوات اللازمة من أجل دفع الأمم المتحدة ومنظمة التعاون الإسلامي وكافة المنظمات الدولية للتحرك من أجل ما يحدث في القدس، مشددا على وقوف بلاده الدائم مع المسلمين في فلسطين. وأردف معترفا بالكيان الغاصب بالقول: "إسرائيل دولة إرهاب وظالمة تعتدي على مسلمين يحمون مقدساتهم ويحافظون على وطنهم ومنازلهم في القدس". وقال الرئيس التركي: "الاعتداء على المسلمين وأماكن العبادة وفي مقدمتها المسجد الأقصى في القدس هو اعتداء علينا". ومتناسيا الجيوش توجه الرئيس التركي للشعوب الإسلامية قائلا: "آن الوقت لنتوحد والعمل معاً من أجل وقف التصرفات الإسرائيلية التي تنتهك الحقوق الأساسية للإنسان والقوانين الدولية وكل القيم الإنسانية. بينما اعتبر تعليق نشرته صفحة المكتب الإعلامي لحزب التحرير في فلسطين: إن التحرك الحقيقي لنصرة الأقصى لا يكون بطلب الحماية الدولية الاستعمارية ولا بطلب انعقاد مجلس الأمن الاستعماري، ولا بالإدانات والاستنكارات، بل بتحريك الجيوش لاقتلاع هذا الكيان المسخ من جذوره وتخليص المسلمين من شروره وبغير ذلك سيبقى الأقصى يئن ويتعرض للتدنيس والاقتحام، وستبقى القدس وفلسطين تحت نير الاحتلال.


الجزيرة/ قتل وأصيب العشرات في تفجير وقع أمام مدرسة غربي العاصمة الأفغانية كابل، ونقلت وكالة رويترز عن مسؤول أمني أفغاني أن عدد ضحايا تفجير كابل ارتفع إلى 55 قتيلا و150 جريحا، فيما أكد المتحدث باسم الوزارة للصحفيين أنه تم إجلاء الضحايا ونقلهم إلى المستشفيات. ووقع الانفجار في منطقة داشت برشي (غربي كابل)، عندما كان السكان يتسوقون استعدادا لعيد الفطر. واتهم المتحدث باسم طالبان تنظيم الدولة والمخابرات الأفغانية بالوقوف خلف الهجمات، لكن الرئيس الأفغاني أشرف غني اتهم حركة طالبان بالوقوف وراء الهجوم.

 

آخر تعديل علىالإثنين, 10 أيار/مايو 2021

وسائط

تعليقات الزوَّار

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة

عد إلى الأعلى

البلاد الإسلامية

البلاد العربية

البلاد الغربية

روابط أخرى

من أقسام الموقع