الثلاثاء، 04 ذو القعدة 1442هـ| 2021/06/15م
الساعة الان: (ت.م.م)
Menu
القائمة الرئيسية
القائمة الرئيسية
نشرة أخبار الصباح ليوم الأربعاء من إذاعة حزب التحرير ولاية سوريا 2021/05/12م

بسم الله الرحمن الرحيم

 

 

نشرة أخبار الصباح ليوم الأربعاء من إذاعة حزب التحرير ولاية سوريا
2021/05/12م

 


العناوين:


• على غير ما يشتهي النظام: إفراج متبادل عن مختطفين في ريفي درعا والسويداء, واغتيال ضابط أسدي بريف درعا.
• وقفات في ريفي إدلب وحلب نصرة للأقصى, وتواصل القصف اليهودي لقطاع غزة ومزيد من الشهداء والجرحى.
• الحكام الخونة هم حماة كيان يهود, وتحرير الأقصى يبدأ بتحرك جيوش المسلمين لهدم عروشهم ثم تحرير فلسطين.


التفاصيل:


بلدي نيوز/ اغتال مجهولون، أمس، ضابطا في صفوف عصابات النظام بريف درعا الشمالي. وبحسب "تجمع أحرار حوران"، أطلق مجهولون الرصاص على "محمد بيشاني" قرب جسر بلدة "محجة" شمال درعا، مما أدى إلى مقتله على الفور. وأضاف المصدر أن "بيشاني" ينحدر من ريف اللاذقية ويخدم في "تل محجة الصغير" التابع لـ "اللواء 38" دفاع جوي. في سياق منفصل شهد ريف درعا الشرقي وريف السويداء الغربي أمس, حلا للخلاف الذي حصل خلال الأيام الماضية، والذي أدى لاحتجاز مسلحين من ريف درعا لأحد أبناء قرية سميع بريف السويداء، ليرد ذوو المختطف باعتقال 12 شخصا من أبناء مدينة الحراك وبلدة ناحتة بريف درعا الشرقي. وقال ناشطون إن الفعاليات الاجتماعية في محافظتي درعا والسويداء كان لها دورا رئيسيا في نزع فتيل الأزمة ووأد الفتنة، والإسراع في عملية إطلاق سراح المخطوفين من الجانبين، تفادياً لتطور الموقف. ويتهم ناشطون ومدنيون من ريفي درعا والسويداء نظام أسد وأجهزة مخابراته بعمليات الاختطاف، من أجل إذكاء نار الفتنة بين المحافظتين، خصوصا مع رفض شبان المحافظتين الخدمة في عصابات أسد، في ظل ضعف قبضة النظام الأمنية على المحافظتين.


وكالة زيتون/ اعتقلت ميليشيا أفغانية مدعومة من إيران، عددا من الشبان في ريف الرقة الجنوبي أثناء عملهم في أرضهم الزراعية. ووفقا لشبكة عين الفرات، فإن ميليشيا فاطميون اعتقلت ثلاثة شبان في بلدة الرصافة جنوب الرقة. وجرى الاعتقال عقب دخول دورية للميليشيا إلى الأرض الزراعية ودهس المزروعات بشكل متعمد، ما أدى لنشوب مشاجرة بين الشباب وعناصر الدورية. وحاول الشباب، طرد الدورية من أرضهم الزراعية، ليقوم العناصر باعتقالهم بتهمة عرقلة حماية المنطقة. وأضافت الشبكة، أن الدورية نقلت المعتقلين إلى مقرها في ناحية “دبسي عفنان” غرب الرقة. وفي سياق قريب أقدمت مجموعة من الميليشيات الإيرانية على قتل عدد من رعاة الأغنام في ريف حماة. وأفاد موقع "زمان الوصل" بأن أكثر من 20 عنصرا يستقلون عددا من سيارات "بيك آب" هاجموا رعاة أغنام بالقرب من قرية "بيوض" شمال بلدة "السعن"، وقتلوا عددا منهم ، كما قتلوا عشرات الأغنام ودمروا سيارات للرعاة.


متابعات/ نظم شباب حزب التحرير وقفة نصرة للأقصى, في قرية السحارة - بريف حلب الغربي بعد صلاة العصر, أمس الثلاثاء, وحمل المشاركون في الوقفة لافتات أكدوا فيها أن جرح الشام وفلسطين واحد, وأن نصرة الأقصى لا تكون باستجداء أعداء الإسلام من مجلس أمن وأمم متحدة, وإنما يكون بتحريك الجيوش لهدم عروش الأنظمة العميلة ومن ثم تحرير الأقصى وفلسطين, بالتزامن خرجت وقفة في مدينة أرمناز - بريف إدلب تحت عنوان: يا جيوش المسلمين الأقصى يستنصركم, أكد المشاركون فيها على أن الأقصى مسؤولية الأمة, وتحريره واجب على جيوشها.


الجزيرة/ ارتفع إلى 5 عدد القتلى من كيان يهود بصواريخ الفصائل الفلسطينية على الأراضي المحتلة، في حين استشهد 35 فلسطينيا جراء قصف كيان يهود على قطاع غزة. وقالت مصادر فلسطينية إن أكثر من 10 غارات للاحتلال استهدفت مقرات حكومية في خان يونس، إضافة لغارات مكثفة ضربت جهاز الأمن الداخلي ومقرات حكومية في قطاع غزة. من جانبه، دفع جيش الاحتلال بتعزيزات إضافية إلى تخوم غزة. وقصفت الزوارق الحربية شاطئ مدينة غزة ومنطقة السودانية. في المقابل، أدى قصف للاحتلال على غزة إلى استشهاد امرأة وإصابة عدة أشخاص بينهم أطفال، مما يرفع حصيلة الضحايا في غزة منذ أمس إلى 35 شهيدا - بينهم 10 أطفال - بالإضافة إلى سقوط أكثر من 220 جريحا، وفق بيان لوزارة الصحة الفلسطينية. في المقابل شهدت عدة مدن وبلدات في الداخل الفلسطيني المحتل، مساء الثلاثاء، مظاهرات حاشدة نصرة للقدس وقطاع غزة، ومواجهات مع قوات الاحتلال، في وقت حذر فيه رئيس بلدية اللد من فقدان السيطرة على المدينة. وأفادت وسائل إعلام محلية بأن مظاهرات حاشدة انطلقت في مدن سخنين وحيفا والنّاصرة ورهط والطيبة ودير الأسد والبعنة وطمرة وباقة الغربية ومجد الكروم ويافا، وكفر قرع وعرعرة والمشهد وبلدات أخرى. وشهدت المظاهرات مواجهات مع الشرطة التي اعتقلت وتسببت بإصابة متظاهرين. وتحدثت وسائل إعلام عبرية عن إصابة مستوطن بجروح خطيرة بعد مهاجمة مركبته بالحجارة في مدينة اللد، في حين استشهد فلسطيني برصاص جيش الاحتلال، وأصيب آخر بجروح خطيرة عند حاجز زعترة جنوبي نابلس شمالي الضفة الغربية المحتلة. وقالت صحيفة “يديعوت أحرونوت” العبرية إن شابين فلسطينيين حاولا تنفيذ هجوم بإطلاق نار عبر سيارة كانا يستقلانها عند حاجز زعترة. وأشارت إلى أن “قوات الاحتلال المتواجدة بالمكان فتحت عليهما النيران فقتلت أحدهما فيما أصيب الآخر بجروح وصفت بالخطيرة”.


الأناضول/ تجنبت المتحدثة باسم البيت الأبيض جين ساكي إدانة هجمات كيان يهود على قطاع غزة، في وقت أدانت فيه الصواريخ التي أطلقتها المقاومة على الكيان. وتطرقت ساكي خلال مؤتمر صحفي بالبيت الأبيض، الثلاثاء، إلى التطورات الأخيرة في غزة والقدس، مشيرة إلى أن الرئيس جو بايدن يتابع الموضوع ويتلقى أحدث المعلومات من فريق الأمن القومي. وأكدت أن خفض التوتر في المنطقة يعتبر أهم أولوية، مضيفة: "دعم الرئيس بايدن لحق كيان يهود في الدفاع عن النفس لن ينتهي أبدًا، وندين الهجمات الصاروخية التي تنفذها حماس والجماعات الإرهابية الأخرى في المنطقة، بما في ذلك في القدس". من جانبه قال وزير الخارجية الألماني هايكو ماس، إن الضربات الصاروخية على كيان يهود غير مقبولة، مضيفا: "يجب أن تتوقف تلك الضربات فورا". بينما أصدرت جامعة الأنظمة العربية الخائنة, وكما هو متوقع بيانا حث المحكمة الجنائية الدولية على المضي قدما في التحقيق الجنائي في جرائم الحرب، التي يرتكبها كيان يهود بحق الشعب الفلسطيني الأعزل، وندد البيان الختامي لمجلس الجامعة العربية بحملة التطهير العرقي التي يمارسها الكيان في حي الشيخ جراح وبقية أحياء القدس، وطالب الاجتماع الوزاري الأمم المتحدة والمنظمات الدولية المتخصصة بتحمل المسؤوليات القانونية والأخلاقية والإنسانية من أجل الوقف الفوري لهذا العدوان، وتوفير الحماية الدولية للشعب الفلسطيني. قراءة في تخاذل الحكام الخونة, وكيفية الرد الحقيقي على جرائم الاحتلال في تقريرنا التالي: (تقرير).


رويترز/ أكد مسؤولون أمنيون في أفغانستان, الثلاثاء, أن مسلحي طالبان سيطروا على منطقة رئيسية خارج العاصمة الأفغانية كابل في ولاية وردك الوسطى، ما أجبر القوات الحكومية على التراجع. وقال المتحدث باسم وزارة الداخلية طارق أريان، إن "القوات الحكومية قامت بانسحاب تكتيكي من مركز المنطقة، التي تعتبر بوابة للعاصمة كابل، بعد اشتباكات عنيفة مع طالبان". ولم تعلق الحكومة الأفغانية على سقوط ضحايا من قوات الأمن. من جهته، قال المتحدث باسم طالبان، ذبيح الله مجاهد: إن "الحركة قتلت وأسرت بعضا من أفراد قوات الأمن بعد السيطرة على المنطقة"، مضيفا أنها "صادرت أيضا كميات كبيرة من الذخيرة".

 

آخر تعديل علىالخميس, 13 أيار/مايو 2021

وسائط

تعليقات الزوَّار

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة

عد إلى الأعلى

البلاد الإسلامية

البلاد العربية

البلاد الغربية

روابط أخرى

من أقسام الموقع